الداعى وراء خسارة بعض المتداولين

هناك فئه من المتداولين لديها القدره على تحويل حسابات صغيره الى كبيره فى وقت بسيط وهناك مجموعه اخرى عانت من اجل حصولها على نقطه هامه فى حياتهم كلها

هل من المعقول ان يكون هناك شخصين  لديهم نفس الادوات وعلى نفس الدرجه العلميه ويكون الناتج مخلفين كثيرا؟ الفرق بين هولاء الاشخاص ان احدهم مختلف فى كل شىء التفكير وتحويل الافكار ومن ثم الحصول على النتائج اما الاخر فيعتبر ان هذا السوق مكان لجمع اكبر قدر ممكن من المال ولذلك يعتبر السوق اليه محايده السوق يتحكم فى الخارج منه والداخل فيه.

فى حالة دخول تاجر اواكثرقام بالبيع او الشراء يؤدى ذلك لارتفاع الاسعار او انخفاضها فالاخبار لاتعتبر سبب لرفع الاسعار تعتبر العووامل الخارجيه لها دور كبير فى فى تغير اتجاهات التجار من بيع او شراء مما يجعل السوق ان يصعد اويهبط0

الخساره جزء اساسى فى الاعمال التجاريه

وبناء على كل ما سبق فقد تقدمت شركة UFX بفكرة الاهتمام بالافكار وما ستغيره من تصرفات التجار الا وهى

من الواضح ان الافكار لها دور كبير ومحورى  فى افعال التجار مثل ان يسيطر  الخوف على تفكير التاجر مما يجعله يفقد السيطره فى معظم الاحيان ويعتقد التاجر ان الخوف هو الذى سيحددالنتيجه من ربح او خساره

الاخطاء التى يقع فيها التاجر نتيجه لظهور الخوف عليه

فى حالة استمرار التجاره يكمن اللعب  فى  الاهداف ونقاط الوقوف

العمل على كسب الارباح بصوره سريعه

بالرغم من علمه بميعاد ايقاف  التجاره  فعليه الماح بالاستثمار

الخوف عامل  اساسى لعدم لستغلالها بطريقه مثاليه

ومن خلال ما سبق نستطيع ان نقول انه فى حالة تغير النتائج للاجابيه لابد من تغير التفكير والتخلى عن الخوف والتمسك بالخطه المرغوبه  معنى ذلك ان السوق يعتبر وقفه محايده   ولا تدع الخوف يسيطر عليك  واتركه جانبا وتمسك بالخطه.

Comments are closed.